اسقاط المسؤل الاول عن تدمير اسطورة يوهان كرويف - هيا سبورت

الخميس، 16 يناير 2020

اسقاط المسؤل الاول عن تدمير اسطورة يوهان كرويف

رحيل من دمره هندسة كرويف

اخبار جائت سعيده الى المشجع الكاتلونى برحيل فالفيردى الذي كان سبب فى حسرة كل ابناء كاتلونيا وشعورهم بعد الثقه الكامله فى ابناء الفريق الذي كان يرعب اووربا اجمع باسمه فقط وكانت تخشاه المنافسين وكان التيك تاكا سر نجاح البرسا الذي دمره فالفيردى بافكاره المجنونه وابتكارته الفنيه التى كانت لا تسمر اى جديد كانت تسقط من حجم العملاق الكتالونى يوم بعد يوم وجائت اولى هذه الانتكسات على يد روما الايطالى.

كواليس خسارة العملاق على يد الرومانستا 

من اقوى ريمنتادا فى تاريخ كرة القدم الاوربيه 

الحسرة تكسو ملامح وجه ميسى
كشفت وسائل الإعلام الكتالونية عن كواليس خروج برشلونه  الإسبانى من الدور ربع النهائى بمسابقة دورى أبطال أوروبا أمام روما الإيطالى فى مفاجأة من العيار الثقيل.
وكان برشلونة المرشح الأوفر حظاً للصعود إلى الدور نصف النهائى بمسابقة دورى أبطال أوروبا، بعدما تغلب فى مباراة الذهاب التى أقيمت الأسبوع الماضى بملعب "كامب نو"، بنتيجة 4 – 1، قبل أن يحقق روما "ريمونتادا" تاريخية بتحقيق الفوز بثلاثية نظيفة، مستفيداً من قاعدة احتساب الهدف خارج الأرض.
كواليس الخروج المدوى لفريق برشلونة من دورى أبطال أوروبا كما رصدتها وسائل الإعلام الكتالونية، تنبأ بها قائد الفريق أندريس إنييستا الذى تحدث لزميله سيرجى روبيرتو، بين شوطى المباراة، قائلاً "سنخسر المباراة إذا استمر الأداء على هذا الشكل"، فى إشارة إلى المستوى المتواضع الذى ظهر عليه برشلونة فى الشوط الأول الذى انتهت بتفوق روما بهدف دون مقابل.

كما أظهرت عدسات المصورين، جيرارد بيكيه وهو يتحدث مع ارنستو فالفيردى المدير الفنى لنادى برشلونة، حيث كان يرغب فى منحه بعض الحلول من أجل الوصول إلى شباك روما وتفادى الخروج المبكر من دورى أبطال أوروبا، إلا أن فالفيردى رفض جميع محاولات بيكيه لإقناعه بتغيير طريقة اللعب، قائلاً "أنا المسئول"
كما رصدت عدسات المصورين حالة الصدمة التى سيطرت على نجوم برشلونة عقب نهاية المباراة، ورفضهم لإجراء أى أحاديث إعلامية.
وفى ذات الصدد كشفت صحيفة "إكسبريس" البريطانية، عن مشادة كلامية حدثت داخل غرفة ملابس برشلونة، بعد الخروج من دورى أبطال أوروبا، كان بطلها ليونيل ميسى الذى هاجم زميله صامويل أومتيتى بسبب حالة التراخى التى ظهر عليها بجانب فقدانه للتركيز، كما عاتب زميله جوردى ألبا بسبب ظهوره بمستوى أقل من المعهود.
وكانت ذالك اولى اقوى كوارس كاتلونيا ومن بعدها جائت الصدمه الاكبر الى ابناء ومشجعى البرسا حيث تلقى بالعام الذي يليه التقى فى وجه الريدز  فى مواجه قويه .

شنت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية هجوماً عنيفاً على لاعبى برشلونة بعد الهزيمة القاسية أمام ليفربول الإنجليزى برباعية نظيفة فى المباراة التى جمعتهما مساء أمس بملعب "أنفيلد"، فى "إياب" نصف نهائى دورى أبطال أوروبا.
وقالت الصحيفة "برشلونة دفع ثمن غرور لاعبيه الذين غابت عنهم الروح القتالية فى مباراة ليفربول، لاعبو برشلونة افتقدوا الثبات والتماسك فى دورى أبطال أوروبا الملىء بالمفاجآت، اعتقدوا أنهم لن يكونو جزءا من هذا التاريخ فى النتائج المخزية، وأخطأ هؤلاء فى الاعتقاد بأنه لا يمكن تكرار كارثة روما.
وأضافت الصحيفة "الهزيمة أمام ليفربول هى أصعب من الخسارة أمام روما فى الموسم الماضى، والأكثر من ذلك الموقف الدفاعى السىء من فريق برشلونة منذ الدقيقة الأولى، خاصة فى الركنية التى صعدت بنادى ليفربول إلى نهائى واندا ميتروبوليتانو".
واصلت الصحيفة هجومها على لاعبى برشلونة وقالت "على الرغم أن معظم العناصر الأساسية غابت عن المشاركة فى مباراة سيلتا فيجو السبت الماضى ضمن منافسات الدورى الإسبانى فيما لعب ليفربول مباراة نيوكاسل يونايتد فى اليوم ذاته بكامل نجومه، إلا أن الإحصائيات أظهرت أن نجوم الريدز ركضوا 7 كم فى ملعب أنفيلد أكثر من لاعبى برشلونة.
وتحدثت الصحيفة عن الأرقام الكارثية لنجوم برشلونة فى مباراة ليفربول وقالت "برشلونة خسر الكرة 138 مرة أمام ليفربول، جوردى ألبا لوحده خسر الكرة 21 مرة، ميسى وفيليب كوتينيو وبيكيه خسروا الكرة أكثر من 10 مرات في مباراة أمس".
وحقق ليفربول الريمونتادا بعد الهزيمة فى الذهاب بثلاثية نظيفة فى "كامب نو"، ليتأهل فريق محمد صلاح إلى نهائى دورى أبطال أوروبا، الذى سيُقام فى ملعب "واندا ميتروبوليتانو" فى الأول من يونيو المقبل.
كشفت صحيفة "ميرور" الإنجليزية، أن ميسي قائد برشلونة الإسباني دخل في نوبة بكاء عقب الهزيمة القاسية التي تعرض لها الفريق الكتالوني أمام ليفربول الإنجليزي المحترف ضمن صفوفه محمد صلاح نجم منتخب مصر برباعية نظيفة في المباراة التي جمعتهما مساء أمس بملعب "أنفيلد"، في "إياب" نصف نهائي دوري ابطال اوروبا.
وقالت الصحيفة "ميسي تمت مشاهدته وهو يبكي داخل أروقة ملعب أنفيلد عقب ضياع حلم التتويج بلقب دوري ابطال اوروبا هذا الموسم، حرص العديد من مسئولي برشلونة على مواساة النجم الأرجنتيني، لكن تلك المواساة لم تكن كافية لميسي الذي واصل ذرف الدموع.

وأضافت الصحيفة أن ليونيل ميسي يشعر بالحزن الشديد بعدما فشل في الوفاء بالوعد الذي قطعه لجماهير برشلونة قبل إنطلاق الموسم بإحضار كأس دوري ابطال اوروبا إلى ملعب "كامب نو".
وبات حلم ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني في الحصول على جائزة "الكرة الذهبية" التي تمنح لأفضل لاعب في العالم مهدداً بعد خروج الفريق الكتالوني من الدور نصف النهائي بمسابقة دوري ابطال اوروبا.
وكان ليونيل ميسي يمني نفسه بقيادة برشلونة للحصول على الثلاثية التاريخية هذا الموسم وهي "الدوري الاسباني، كأس إسبانيا، دوري ابطال اوروبا" من أجل الفوز بجائزة "الكرة الذهبية" للمرة السادسة في تاريخه والتفوق على كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس الإيطالي.

ميسي
والضربه الثالثه وخسارة كاس الملك الاسبانى امام فالنسيا.
علقت صحف كتالونية على هزيمة فريق برشلونة للقب كأس ملك إسبانيا على يد فالنسيا فى المباراة النهائية، التى جمعت الفريقين مساء السبت، على ملعب "بينتو فيامارين"، معقل فريق ريال بيتيس.

وفشل برشلونة فى تحقيق الثنائية المحلية هذا الموسم، بعد خسارته لقب كأس ملك إسبانيا أمام فالنسيا بنتيجة 2 – 1، عقب خسارته قبل أسبوعين أمام ليفربول فى نصف نهائى دورى أبطال أوروبا.

صحيفة "موندو ديبورتيفو" عنونت قائلة "ضربة أخرى"، البارسا يتلقى ضربة جديدة بعد هزيمة أنفيلد، ويتنازل عن لقب الكأس فى غضون نصف ساعة.

صحيفة "سبورت" قالت "ميسي وحيدا"، برشلونة ينهى الموسم بخسارة لقب كأس ملك إسبانيا بعد شوط أول كارثى.

أنهى فريق فالنسيا الرقم المميز للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة فى النهائيات التى يسجل فيها البرغوث الأرجنتيني مع البارسا فى جميع المسابقات.

ذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية، أن برشلونة للمرة الأولى التى يخسر فيها مباراة نهائية بجميع المسابقات، ينجح خلالها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي التسجيل، وذلك فى 12 مباراة نهائية


وسجل البرغوث الأرجنتينى هدف البارسا الوحيد فى شباك فالنسيا، خلال اللقاء الذى انتهى لمصلحة الخفافيش 2 – 1، وتوج بلقب كأس ملك إسبانيا للمرة الثامنة فى تاريخه.    

وجائت اخيرا القشه التى قسمة ظهر البعير .

خسارة برشلونه من اتليتكوا الاسبانى فى نصف نهائي كاس السوبر الاسبانى .
تحدث أرنيستو فالفيردي مدرب برشلونة عقب الخسارة من أتلتيكو مدريد بثلاثة أهداف لهدفين في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني.
قال مدرب الفريق الكتالوني: "سيطرنا على مجريات المباراة في أغلب الوقت، لكن الحظ لم يحالفنا لاستغلال كل الفرص، بينما سجل أتلتيكو من فرصه جميعها".


بسؤاله عن الثغرة في العمق والتي أدت إلى أهداف أتلتيكو الثلاثة، قال: "لقد فوجئنا بهدف مبكر في الشوط الثاني بعثر أوراقي، لكننا عدنا وسجلنا هدفين بخلاف هدف التعادل والتقدم، وألغيا من قبل الفار، في النهاية فاز أتلتيكو.
بدا فالفيردي واثقا من استمراره في منصبه، إذ قال: "آمل ألا تؤثر هذه الهزيمة على مشوارنا في الليغا، ونحن نسير بشكل جيد ونحقق نتائج طيبة."
ختم فالفيردي تصريحاته: "أتلتيكو استحق الفوز، وكذلك ريال مدريد أمس، وأتمنى أن تحظى الجماهير السعودية بمشاهدة نهائي جميل.


ومن هنا دمره هندسه كرويف هلى يد فالفيردى الذي اثبت فشله الزريع مع نادى بحج العملاق الكتالونى .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق